كُنْ فِيسْبُوكِياً لِتَكُنْ مُؤثِراً | Mjd

كُنْ فِيسْبُوكِياً لِتَكُنْ مُؤثِراً

2011227big81406

a3511635a657553

شعارات متعددة كلها تتغنَّى ب"الشعب يريد "، مطالب وأحلامُ يقَظةٍ أصدرت قراراً ذا تنفيذ مقدس ،حصدُ نتائجٍ لطالما طمحوا أن يُؤتوا أُكُلها ،عقدةٌ التفت فى طريقٍ لشنق الرقاب ،تكبيل الأيدى ،تكميم الأفواه وإعدام الحريات العامة ،حاولوا قرع كل الأبواب بصرف النظر عن الخضوع للظلم ،الفقر ،البطالة ،الفساد ،الأنظمة المستبدة ،انتهاكات حقوق الانسان وضياع الشعب بين الحاكم والجلّاد ،آخذين بعين الاعتبار أنَّ "إذا الشعب يوما أراد الحياة فلا بد أن يستجيب القدر "، مُجرَد حِبْر على ورق كل الدساتير التى شُرِّعت لقمعهم ،عنفوان شباب وجبروت إمرأة تمثلت فى صورة وطن ،دافع قوى وثقة تسكن قلوبهم إيماناً منهم بإحداث تغيير ، أعلنت المحاولات وما اصطحبتها من أدوات استسلامها أمام فيس بوكٍ أثبت نفسه على الساحة ،اكتشفوا فيه موهبة نادرة من نوعها ،اقتنصوها وسعوا للتنمية ليكن رمزاً لتعبئة الرأى العام ،ووساماً فى متناول الأيدى وُضِع على صدر كل فرد كان تونسياً ، مصرياً ،ليبيّاً وجنسيات أخرى فى الطريق للانضمام، يلعب فى عدَّاد عُمْر الاضطهاد بتلَذُذ .

كلٌ ينَام على الجانِب الذى يُريحَه فمنهم من ينم على يمينه ،ومنهم على شماله ،ومنهم على ظهره ،والآخر على بطنه ،وكلٌ لديه هَلْوَسات بطريقة النوم الخاطئة التى قد ينتج عنها توقف دقات القلب ،ولكن فى ظل أنظمتنا العربية توحدَّ الجانِب والحركة ، وتعالت الأصوات فرحاً ،صخباً ،غضباً ،حماساً وبكاءً ،وحلم إجهاض الفساد ،والظلم ،والقهر ،وولادة الأمل ،والديمقراطية ،والحيادة الكريمة واحد حتى الجسد نطق لغته الصامتة وتمرّدوا .

الثورات

فانطلق قطار الثورات من أول محطة فى تونس مع إصدار صفارة الحَكَم الأولى ليفتتح الحَلَبَة جسد بو عزيزى المتلعثم حرقاً ،المضطرب فكرا بين صراع الوجود أو اللاوجود ليدُبّ النار اشتعالاً فى قلوب التونسيين "طفح الكيل "، طالبٌ حفيت قدماه تجولاً لبيع ما تيسر له من بضع خضروات وفواكه تتوق عينه لأكْلها وتمتنع يده التقاطها انتظاراً سعرها جُمعت فى عربةٍ احتجت على مصادرة نفسها، أعقبه آخر جامعى عانى منه الفقر والبطالة من شدة التصاقه به ،والتهبت الثورة بشرارات مدوّية مبعثرة فى كل مكان ،كـأنها إبر لزيادة الإدمان تؤخذ من دون إشراف طبيب والمقبلون كثيرون ، تركوا كل شئ وراءهم وانتفضوا لأحلامهم التى باتت فى سبات عميق ، تسلحوا بقلوب من حديد وإرادة لا تعرف المستحيل ،جابوا كل الشوارع ميقنين بتحقيق أمانيهم ،حتى وإن حكم الرئيس عليهم بأعمال شاقة مع وقف التنفيذ ،وشكّل أذرع عسكرية ، وجيش ذو ذخيرة الذى وُضع من الأساس لحمايتهم ولكن فى مثل هذه الحالة يحق له الانقلاب عليهم حسب رأيه فحدّد العدو وأعلن الحرب ،ولكن رغم عدد القتلى والجرحى الذى يقلّل من عددهم فلن يكلّوا ولن يملّوا ولن يسمحوا للجيوش بأن يمرّوا.

تلحقها مصر التى كثفت فى التفكير بخطوات منظمة ومدروسة ,ووضعت آليات للعمل على إثرها لتضمن نهاية سعيدة تلوِّح فى نهاية الأفق ,ونجاح حراكها الشعبى بدء بابتداع لغة حوار سلمية وراقية مع حكوماتهم تتمثل فى حشد مظاهرات ,تدعيم اعتصامات ,تأهب الأوضاع فى كل زاوية ودق الأجراس المتوترة جذباً للطرف الموجب لمغناطيس حياة كريمة هى ما يتمنونها ، أجهضوا العبودية للحاكم وما أحدثه فى الأرض من فساد .

ثم ليبيا التى تحركت مشاعرها الايجابية وقلعت ثوب السلبية عن جسدها المعرّض لكدمات تسلطِ جبارٍ قذافىْ ,حبه وطمعه للمال جعله يستحوذ على ثروات بلد بأكمله دون عدل فى التوزيع ظنا منه بأنه الميزان والمثل الأعلى الذى يستحيل أن يرتكب الخطأ ,ثقة نفسه جعلت فارق شعرة بين عقلانيته وجنونه ولكن تحيزه للجنون أكبر بكثير ,كذب الكِذبة وصدَّقها ,أَسَفٌ علي عقيدٍ ذكاءه لم يسمح له بتوقع واستنتاج انقلاب عليه أو التحكم فى ردات فعل جنود لطالما كان سلامهم الوطنى .

ووصلت الرائحة فلسطين فمخاضاتها متنوعة من دماء ثوار لا يتشابهون , جلادون متفاوتون فى جرم تطبيقاتهم ,لا ذمة لهم ولا ضمير, هذا ينكب شعب فلسطين وذلك ينكسه ومن هنا مجازر ومن هنالك حصار وكلها بعيدة كل البعد عن القيم الانسانية وهذا فقط ما مرّ بفلسطين وما خفى كان أعظم.

وزاد طينها بلّة الخطر الذى يحدق بالقضية الفلسطينية من ضياعٍ بين مطرقة الانقسام وسندان الحصار ورصاص المجتمع الدولى المتناثر شماتة فى صورة ضحكات ساخرة ,هذا ما جعل الشباب الفلسطينى غير قادر عن تحمل سماع ذلك واضعين أصابعهم فى آذانهم , مصغين فقط لصوتهم الناطق بالحق مؤمنين بانتصارهم وتوحيد صفوفهم .

وانتصرت ثورة تونس وبعدها مصر وأسقطوا أنظمتهم الطاغية ويرجع الفضل لفيسبوكٍ أدّى واجبه على أكمل وجه والحبل على الجرّار.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: